اسحبوااياديكمعنسورية , ولتنتهيالحرب !

بعدالهجومالانتحاريالذيتعرضلهحفلزفافكرديفيغازيعينتابواسفرعنهمقتل 54 شخصا , تذرعتالحكومةالتركيةبهذهالحادثةوبدأتفيالقصفالمدفعيعلىمدينةجرابلسالسوريةبزعممكافحةالارهاب ( داعش ) متجاهلةكلالنتائجالتيخلفتهاالسياسةحيالسورية .نائبرئيسالوزراء , نعمانقورتلمشافاد ” انالاحداثالجاريةفيتركياهينتيجةللسياسةالسورية ” التعبيرالذييشيرالىانالحكومةالتركيةلمتتمسكبموقفحياديازاءالصراعاتعلىالارضالسوريةوانمامحرضةللصراعالموجود.

منذالبدايةوالحكومةالتركيةهتفتبشعارات ” منطقةغربالفراتهوخطناالاحمر ” ” ولايمكنالسماحبتشكيلمكونكرديفيالشمالالسوري ” ” نطالببمنطقةعازلةعلىالحدود ” هذهالسياسةالتيلمتخرجمناطارهذهالشعارات , وسعتالىتحقيقاهدافهاالاقليميةضمنالحدودالسورية , ولكنهافيكلمرةكانتترتطمبالجدارفيسياقسياستهاالخارجية , وفيالواقعفإنهالمتتراجعخطوةواحدةفيسياستهاازاءالسورية.

ولكنالخيباتالتيتلقتهاحكومةانقرةفيمخططاتهاعقباجتيازالقوىالديمقراطيةفيسوريةللخطوطالحمراءحسبانقرة , فقداسترجعتهذهالقوىمدينةمنبج , وانشأتممرافيمدينةجرابلسالسوريتين . ولكنالواضحللعيانانهبدأتسياسةقذرةفيعدةجبهاتوفقمساوماتعلىطاولةالمفاوضاتعلىخلفيةزيارةالهيئةالدبلوماسيةالامريكيةلأنقرة , وزيارةبارزاني ,  والزيارةالمتوقعةمنالرئيسالروسيلتركيا  ,واستعادةالداعيفتحاللهغولن , وتفجيرحفلالزفاففيغازيعنتابوكذلكقضيةرجلالاعمالزرابللوصولالىالاهدافالمرجوةفيسورية  .

ولكنالحكومةالتركيةعندمااكتشفتاناستراتيجيتهاخارجالاراضيالسوريةلمتجدينفعابدأتبالقول ” كناعلىخطأولكنهااستمرتومازالتترتكبالاخطاءنفسها. لأنتدخلهاالعسكرياليومهومجردنسخةمنالسياسةالخارجيةالتيتمارسها .

سياسةحكومةحزبالعدالةوالتنميةفيسوريةلمتكسبهاغيرالموتوالمعاناةللشعبالسوري . وجذبتالفصائلالمسلحةالتيدعمتهافيالحربعلىسوريةالىداخلحدودبلادها . وخوفالحكومةالتركيةمنالمكونالكرديخلفّفيسوريةالفوضىوالدمار .

فعلىتركياالتخليعنسياسةالتدخلفيالشأنالسوريوانتتوقفعندعمالفصائلالمسلحة , وانلاتدخلفيوفاقمعالقوىالامبرياليةالتيحولتالمنطقةالىحمامدماء .انسعيالحكومةالتركيةفيالهيمنةعلىالاراضيالسورية , وتدخلهافيخريطةالمنطقة , واصرارهاعلىالقيامبالتخطيطالديموغرافيالاقليميستخلفعواقبتعودبالدمارعلىالشعبينالسوريوالتركي .

ولامخرجامامسياسةالحربسوىاتحادالشعوبوالكادحينلأجلتحقيقالديمقراطيةوالسلام . واليومعشيةالاقترابمن 1 سبتمبر _ ايلولاليومالعالميللسلامنشعربحاجةاكثرلتضافرالجهودمنجديد .

فلابدمنالتخليعنسياساتالحرب،والتخليعنالهجماتالسافرةعلىالاراضيالسورية , واغلاقالحدودفيوجهالفصائلالرجعيةالمسلحة , وطردالقوىالامبرياليةمنالمنطقة !

فالتخليعنارتكابالاخطاءفيسوريةسينقذبلادنامننتائجوخيمة.

الامينالعاملحزبالعمل

سلمىغوركان

SHARE